الخميس، 26 فبراير 2015

ارض السيد المتحضر





السومريين هم الأشخاص الأكثر استثنائية الذين عاشوا من أي وقت مضى على وجه الأرض وأنهم بمفردهم اخترعوا الحضارة عندما كان معظم بقية العالم ما زال يعيش في العصر الحجري ما هو أكثر من ذلك فعلوا ذلك منذ آلاف السنين قبل أي شخص آخر. وفيما يتعلق بالسومريين سوف تحتاج إلى مراجعة المفهوم الخاص بك  القديم بالمقارنة مع  الإغريق والرومان والمصريين. كانت الحضارة السومرية القديمة بالفعل عندما انتهت في عام 2004 ق م عشرين قرنا قبل يوليوس قيصر ستة عشر قرون قبل سقراط، وسبعة قرون قبل توت عنخ آمون
في فجر التاريخ كان المصريون الشعب الوحيد له حضارة مماثلة لتلك التي كانت لدى السومريين (على الرغم من أن الحضارة السومرية  أقدم من ذلك بكثير) كان هناك بعض النقاش بشأن ما اذا كانوا خلق الحضارات بشكل مستقل أو إذا تعاونوا مع بعضهم البعض. يبدو أن السجلات التاريخية تشير إلى أن بنوا الحضارة بشكل مستقل. لا توجد أي إشارة من المصريين في محفوظات السومرية أو العكس بالعكس وليس هناك دليل مباشر على أن لديهم تأثير ملحوظ على بعضها البعض، باستثناء ميلها لبناء الأهرامات العملاقة والزقورات على الرغم من على الخريطة الحديثة تظهر أن تكون قريبة جدا، ويبدو أنها كانت تجهل تماما من وجود كل منهما في ذلك الوقت، كان العالم مكانا أوسع من ذلك بكثير.



تماثيل من فترة العبيد، عصر ما قبل تاريخ السومريين. هذا النوع من التماثيل، جنبا إلى جنب مع ارتفاع السومريين المفاجئ للحضارة، وقد أدى ببعض الناس إلى التكهن بأن السومريين تلقوا المساعدة من قبل الفضاء الخارجي.

ما هو رائع جدا عن اختراعات السومريين الحضارية هم فعلوا ذلك مع عدد قليل جدا من الموارد الطبيعية ليس مثل المصريين السومريين لم يكن لديهم الكثير من الأخشاب لذلك فمن المستغرب إلى حد ما أن أول حضارات العالم ينبغي أن تنشأ حيث لم يكن هناك امدادات وفيرة من الخشب والتي يمكن استخدامها للحصول على الوقود وبناء المنازل وبالنسبة للعديد من العناصر النفعية اللازمة في الحياة اليومية عكس المصريين ومع ذلك فإن السومريين لم يكن لديهم الكثير من الحجر (تخيل الحضارة المصرية بدون إمدادات لا نهاية لها من الحجر)  السومريين لم يكن لديهم الكثير الثروة المعدنية كان الشيء الوحيد الذي كان في وفرة هو الطين ولكن مع ذلك الطين بنوا حضارة عظيمة لمع هذا الطين فبنوا الزقورات الشاهقة وعلى هذا الطين اخترعوا الكتابة.

أمثلة من الاختراعات التكنولوجية السومرية تشمل عجلة القيادة، والنحاس والبرونز، القوس، القوارب الشراعية، والتقويمات القمرية، الساعات الشمسية، والمناشير، الأزاميل والمطارق والمسامير، والمناجل والمجارف، الغراء (القار)، والسيوف والأغماد، ، والدروع، والآلات الموسيقية (قيثارة) ، والطوب المجفف بالفرن و بالشمس  )، وعجلة الفخار، والطباعة، والمحاريث، والأواني المعدنية لطبخ، و (أخيرا وليس آخرا) البيرة. ربما يكون هناك العديد من العناصر الأخرى التي اخترع السومريون التي لم تكن قد تلقت الائتمان السليم. في الأساس أي شيء يستخدم السومريين، والتي لم تكن قد تم اختراعه في العصر الحجري، كان عليهم أن يخترع لأنفسهم.

كما اخترعوا الحضارة بالمعنى الحرفي للكلمة. "الحضارة" كلمة رومانية civitas  تعنى "المدينة". كانت أول المدن الكبيرة في العالم هي المدن السومرية.

كما اخترع السومريون أكثر الجوانب الأساسية للحضارة: الكتابة، والحساب، والهندسة، والهندسة المعمارية الضخمة، وأنظمة الري والزراعة على نطاق واسع، وأنظمة الصرف الصحي والمدارس والقواميس والأدب بصورة أنسانية واقعية، المحاسبة التجارية، وتقسيم العمل المهني والعسكري



الانجازات السومرية في الرياضيات مثيرة للإعجاب ولا سيما بالنظر إلى حقيقة أنها تستخدم نظام الأرقام الستيني  على أساس العدد 60، بدلا من النظام العشري بساطة (قاعدة 10) التي نستخدمها اليوم الرياضيات السومرية هي السبب في أننا لا نزال نقسيم الدائرة الى 360 درجة. اللوحة أعلاه، من شوروباك، بتاريخ في القرن الثامن ق م  إنه أقدم نص رياضي معروف إنها جدول الحسابات التي تبين مجالات ستة مستطيلات حيث الطول هو 60 مرة أكبر من العرض. لم يكن لديك قرص غرض عملي. انها مثال الرياضيات لذاتها.
ويبدو أن ضرورة وجود الري لمساحات كبيرة من الأراضي الغير الصالحة للزراعة أجبر أولا السومريين لابتكار مجتمعهم الحديث وهذا يتطلب تقسيم العمل تحت إشراف السلطة المركزية (الحكومة) ذلك استلزم أيضا وسيلة لدفع (الضرائب من الحبوب والأغنام والأبقار والبضائع الجافة، الخ) وطريقةتسجيل هذه المدفوعات الأمر الذي تتطلب اختراع الكتابة وكانت الأرض التي ينبغي تخصيصها للمواطنين مختلفه وحقوق المياه، الطعام الفائض توزيعها على الناس وقد حشدت قوة عاملة كبيرة وسرعان ما تبعه البناء على نطاق هائل (مثل القصور والمعابد العظيمة، وجدران المدينة) جنبا إلى جنب مع تصنيع الضروريات الأخرى الحضارة (أدوات، والملابس والأسلحة والسلع الفاخرة، والأعمال الفنية ، وما شابه ذلك) تركزت أقرب النظم الإدارية في المعابد كل يحكمها رئيس كهنة وفي وقت لاحق، عندما أصبحت دول المدن أكثر قوة وتنافسية وتمت السيطرة على الحكومة من قبل الملك (لوغال  يعني "رجل عظيم") الذي يمكن أيضا أن يقود الجيوش الكبيرة.


نقش محفور في الحجر: "أور-نامو، ملك أور، هو الذي بنى معبد نانا" يشير إلى الزقورة في أور . عندما كتبت هذا النقش، وكان أور-نامو فقط ملك أور. لم يصبح بعد ملك سومر وأكاد.
ki-en-ge

 قد تكون مفاجأة أن السومريين لم يستخدموا قط هذا المصطلح لأنفسهم وأن مصطلح "السومرية" الذي نستخدمه اليوم أجنبي واخترع من قبل جيرانهم الساميين إلا أنها  عند الإشارة إلى أنفسهم استخدموا مصطلح "saŋ-gig" تفسيره البسيط يعني ذوي الرؤوس السوداء سومر وليس "السومرية" السومرية هي الكلمة الأدبية الحديثة "سومر" هي كلمة اكادية شوميرو العلماء تفسر أصلا علامات سومر كما (كي-إين-جي) كي يعني "مكان والأرض والبلاد" إين يعني "الرب" غي ليس له معنى أن من المنطقي في هذا السياق لذلك يعتقد علم السومريات الحديث الآن  علامة  ليست مفهومة تماما اليوم كما أنهم يعتقدون أن لديها النطق صوت الكلمة الأكدية شوميرو على أي حال، كي-أين-جي يمكن أن يترجم ب "أرض سيد القصب" على الرغم من أن هذا التفسير غير مؤكد اسم  سومر هو  مصطلح غامض نوعا ما "كي-إين-جي" أو في بعض الأحيان "كينجي" كما لم يفهم جيدا جدا عليه في حين KI = الأراض والمكان ولكن لا يبدو أن له معنى كبير في هذا السياق لأنه يعني المياه الجوفية العذبة لأن السومريين عاشوا بالقرب من الأنهار والمياه الجوفية ليست عميقة جدا انهم يعتقدون أيضا أن العالم يشبه كومة من التراب تطفو على رأس البحر السماوي الضخم (الكون) الذي يرمز للإلهة نامو هذا "البحر السماوي" كان يعتقد أرض سومر من اسم "أرض البحر والمياه العذبة" أو "سقي الارض" وكان ركابها "المزارعين " ويستخدم نفس المصطلح لكلا المزارعين والري  ونحن نعرف اللغة السومرية كانت تسمى "eme-gir" يعني "سيداللغة " (gir = السيد) بحيث "en-gar" = السقي  قد يكون الري الرئيسي؟ هذا المصطلح مفترض من قبل السومريين منذ ثقافة العبيد .
لكن اعتقد ان السومرية هي صفة لازمت السومريين واطلق عليهم هذا الاسم من قبل جيرانهم الساميين شيروم الصيام أو التوبة السومريين ربما تعني التائبين او الصائمين


نشأت الحضارة السومرية في المنطقة الخصبة في بلاد ما بين النهرين بين نهري دجلة والفرات في الألفية الخامس قبل الميلاد  لأن السومريين يبدو أنهم قد ظهوار فجأة على الساحة ولأن لغتهم ليست لها علاقة مع اللغات الأخرى في المنطقة (أو إلى أي لغة أخرى في العالم، آنذاك أو الآن) وكان يعتقد في البداية أنهم كانوا الغزاة الأجانب الذين أخضعوا السكان الأصليين الذين يعيشون هناك بالفعل هذا  يبدو من غير المحتمل وكان من الصعب جدا لغزاة لفرض لغتهم على السكان الأصليين وأنه من المشكوك فيه أن السومريين استمروا لآلاف السنين إذا كانوا قد فرضوا حضارتهم على السكان غير مستعدين السومريين ربما كانوا الصيادين الرحل الذين عاشوا في هذه المنطقة الخصبة ثم قرروا في وقت لاحق ليستقروا هناك ويصبحون المزارعين هذا رأي لا أحد يعرف من أين أتوا وتتراوح النظريات من الهند والقوقاز والمجر وأفريقيا وتركستان والتبت (؟!)، سمها ما شئت. بعد سنوات من النقاش الأكاديمي، لم يتم التوصل إلى استنتاج نهائي لكن الراي الاكثر قبولا هو أنهم السكان الاصلين لهذه المنطقة ومع ذلك يبدو أن السومريين كانوا لديهم الجيران من  ساميين الذين أحاطوا لهم (الاكديين، العيلاميين (الايرانيون) الكوتين وما إلى ذلك) لم يكن السومريين لا عرقيا نفس جيرانهم ولا لغويا يتكلمون اللغة  مختلفة تماما لم يكن سوى لغتهم مختلفة ولكن تشير تماثيل وصور السومريين كانهم القوقازيين( المنطقة حول بحر قزوين) بشكل ملحوظ كان السومريون في وقت لاحق قادرين على الحفاظ على الهوية العرقية والثقافية خلال قرنين من الهيمنة الأكدية (2350 - 2150 ق م) بعد أن تم احتلالهم من قبل سرجون  وخلال ذلك الوقت كان من السهل لسومريين استيعابهم فتأثر الاكديين بكل ما هو سومري ثم انهم استعادوا استقلاله وبدأت النهضة السومرية الجديدة

في البداية كان هناك القليل جدا من الصراع بين دول المدن السومرية ولأنها أصبحت أكبر حجما وأكثر قوة وتكثيف الخصومة بينهما وغالبا ما لجأت الى الحرب الاهلية لتسوية خلافاتهم وقد خاضت معظم الحروب على الأرض والسيطرة على حقوق المياه تضمن الصراع الأكثر شهرة بين مدن أوما ولكش في مسابقة لحيازة إدينا  السهل الخصب الذي يقع بينهما واستمر هذا الصراع لأجيال عديدة في العديد من الحروب الأهلية بين دول المدن المختلفة

السومريين لم يكن لديهم الحروب مع بعضهم البعض فقط  كان لديهم أيضا للتعامل مع الاكديين كان اكاد المنطقة الواقعة شمال  سومر(كيش بعد سيطرة سرجون اصبحت تسمى أكاد ) وكان لها ارتباطا وثيق بتاريخ سومر كانت العلاقة تكافلية في بعض الأحيان ودموية في بعض الأحيان تحدثوا لغات مختلفة ولكن عبر القرون المتقدمة وجد نوع من ثنائية اللغة وذلك باستخدام نفس (نظام الإشارة السومري)  وتبادل العديد من "الكلمات المستعارة" بينهما وقد تشاركوا في العديد من القيم الثقافية والدينية وأنهم استفادوا من التجارة المتبادلة بينهما وفي أحيان أخرى كانوا يخوضون المعارك الدامية،كلا يسعى للهيمنة والسيطرة  أصبح "ملك كيش" العنوان التقليدي لاي ملك يحكم كل من سومر وأكاد العنوان يعني "ملك الملوك" وادعى من قبل العديد من السومريين والاكديين خلال تاريخهم الطويل معا ذكر هذا في قائمة الملك (هي رقيم قياسي يحتوي حكم السلالات في المنطقة،) "تم اتخاذ الملكية" من كيش ثم عاد إلى كيش مرات عديدة مختلفة (ويمكن أيضا أن يتم تنفيذ الملكية إلى أرض أجنبية بعد الغزو) لحسن الحظ السومريين والاكديين أبدا لم يشنوا "حرب شاملة" ضد بعضها البعض.هم لم يحاولوا تدمير بعضها البعض في حروب الإبادة أو لاستعباد السكان بدلا من ذلك الجانب الخاسر ببساطة أصبحت دولة تابعة للفائز وكان من الخاسرين أيضا لدفع الضرائب (الجزية) للمنتصرين أحيانا الاكديين كانوا في السياده وأحيانا السومريين وهكذا استمر تاريخها لمئات السنين.

السومريين والاكاديين لم يتعين عليهم أن يتعاملوا مع بعضهم البعض كان لديهم أيضا التعامل مع الجوتيين والعيلاميين( الجوتيين إلى الشمال والشمال الشرقي من جبال زاغروس كانوا محاربين البربريين كانوا أكثر اهتماما بكثير في السلب والنهب وتدميرالمدن) العيلاميين الذي نشأ في المنطقة المعروفة الآن باسم إيران كانوا لديهم قليل من التحضر(وإن كان لايزالون البربري في عيون السومريين)  وغالبا ما غزوا أجزاء من سومر واكد ولهم في وقت لاحق دور فعال في تدمير النهائي للحضارة السومرية. هذه الحروب لا تعد ولا تحصى في هذه المنطقة وبين السومريين، الاكديين، الجوتيين والعيلاميين وغيرها الى ان طرح الكاتب في قائمة الملك  تسأل، "ثم من الذي كان الملك؟ ومن لم يكن الملك؟ "

في 2350 ق م.وقد غزا سرجون  الأكادي الذي قهر مدن سومر هزم جيوش موحدة من سومر في اثنين من معارك الضارية والقى القبض على لوغال زاغيسي الملك السومري الذي كان قد وحد كل سومر وحصل على لقب "ملك كيش" جلب سرجون لوغال زاغيسي المقبوض عليه وعاد به إلى العاصمة والسهام في الرقبة ان الاكديين استمروافي حكم سومر للقرنين  على الرغم من ان سومر الآن دولة تابعة لم يكن التعامل معها مع شدة لا مبرر لها لأن الاكديين والسومريين بينهم نفس القيم المشتركة  الثقافية والدينية نفسها على سبيل المثال على الرغم من أن اللغة الأكدية أصبحت لغة مشتركة للبلاد ما بين النهرين كانت مكتوبة مع نظام العلامة السومرية ومع ذلك،كان السومريون لم يعد لديه السيطرة على مصيره مائتي سنة هي فترة طويلة  لذلك فمن المستغرب إلى حد ما أن السومريين لم يفقدوا الهوية الأساسية الخاصة بهم وإحساسهم الذاتي.

في عام 2150 ق م تم تدمير الإمبراطورية الأكادية من قبل الجوتيين الذين غزوا أيضا أجزاء كثيرة من سومر السومريين قاموا بثورة  تحت قيادة اوتوحيكال وهو أمير سومري من أوروك وتعتبر هذه الثورة أول حرب تحرير في العالم وبالتالي الرغبة السومرية من أجل الاستقلال من نير ما يقارب 200 سنة وانتعشت  سومرمرة أخرى اوتوحيكال هزم الجوتيين وأسر ملكهم تريقان توفي اوتوحيكال بعد سبع سنوات (في ظروف غامضة) ثم قاد المعركة السومرية  أور-نامو ملك أور وتابع لكسب المزيد من الانتصارات ضد الجوتيين وحد أيضا المدن السومرية في أمة واحدة و استعاد في وقت لاحق أكاد لذلك مرة أخرى وتوحدت الدول باستثناء هذه المرة تم عكس الأدوار الآن السومريين هم الحكام والاكديين  التوابع مثل طائر الفينيق طائر سومر ارتفع من الرماد. الآن بدأت عصر النهضة السومرية قمة الحضارة السومرية.

وكان أهم ملوك  النهضة السومرية  كوديا أور-نامو وابنه شولجي يتم إعطاء تواريخ كوديا وأور-نامو في مكان آخر على هذه المدونة بدأ شولجي عهده مع حملة عقابية ضد الجوتيين بعد مقتل والده في القتال في بعد معركة أخرى مع الجوتيين على مدى السنوات العشرين المقبلة ملك في سلام  نسبي في مرحلة ما خلال فترة حكمه عرج يطلق على نفسه "ملك سومر وأكاد" عنوان والده استخدمه وبدأ في استخدام تسمية "ملك الجهات الأربعة ".كان هذا عنوان المستخدم من قبل سرجون وخلفائه في الإمبراطورية الأكادية. ونقترح أن شولجي بدأت لديه طموحات استعمارية يتم وضع علامة على النصف الثاني من فترة حكمه من قبل العديد من الحروب مع الأعداء الأجانب مما استلزم بناء جدار دفاعي حول الحدود على الرغم من هذا  انه أعطى الشعب السومري 47 عاما من الرخاء لا مثيل لها وانه كما واصلت النهضة الفنية التي كانت قد بدأت مع عهد كوديا.

بعد عهدي خلفائه أمار سين و شو سين بدأت الأمور تنهار أولا كان هناك جفاف ثم المجاعة و بدأت القبائل العمورية المهاجرة من الغرب بأعداد هائلة الدخول في خط الصراع  والجوتين كانوا يهاجمون من الشمال والعيلاميين تهدد الشرق إبي سين آخر ملوك سلالة أور-نامو تم محاصرة من جميع الجهات وناشد المساعدة من اشبي-ايرا ملك أيسن أبقى اشبي-ايرا واعدا المساعدة التي لم يلقاها أبدا و طلب عشرين وزنة من الفضة لإمدادات الحبوب كحاجة ماسة ثم حافظ على المال والحبوب لنفسه كما اتضح كان لديه تصاميمه الخاصة للحصول على عرش سومر ثم الخيانة في نهاية المطاف في حين  إبي سين حارب أعداء سومر في الشمال اشبي-ايرا تحول الى  التحالفات وترك إبي سين يتفتت في الجنوب.

وجاءت نهاية بسرعة وبشكل كارثي في عام 2004 قبل الميلاد تم عزل جميع مدن سومر ونهبت من قبل الجوتيين والعيلاميين إبي سين كان آخر الملوك السومريين قيد في سلاسل إلى العاصمة العيلامية وقد أعدم في وقت لاحق.

في ذلك الوقت على الرغم من مجمل هزيمتهم السومريين ربما لم تدركوا أن العرض كان في النهاية أكثرألم  قد تعرضوا للغزو مرارا لكنها قد ارتفعوا دائما  هذه المرة لن تكون هناك قيامة للسومريين.

وتبع ذلك فترة من الحروب الضروس بعد سقوط سومر كما اشتبك الأمراء المحليين من أجل التفوق الإقليمي في نهاية المطاف حصل الاكديين على السياده  تم استيعاب  عدد قليل من السومريين الباقين على قيد الحياة في الممالك الأكادية السومريين لم يعد شعب متميز ومستقل بعد عام 1900 قبل الميلاد لم تعد السومرية  اللغة المنطوقة.

. مع الانهيار النهائي للإمبراطورية البابلية اختفت كل ذكرى السومريين العالم الحديث لم يعرف السومريين حتى أواخر القرن 19 عندما بدأت البعثات الأثرية الكشف عن الآلاف من الالواح السومرية في البداية كان يعتقد انهاالواح بابلية و اشورية  لأنه لا يوجد أحد قد سمع من أي وقت مضى عن السومريين الآن وبعد قرن من البحث العلمي صورة من السومريين وقد ظهرت أخيرا من ظلال قاتمة من الماضي القديم ومرة أخرى تم بعث حضارة استثنائية بهم.

هناك تعليق واحد:

  1. .انضم إلى eToro وقُد ثورة التكنولوجيا المالية

    تداول من أي مكان وقتك ثمين. تداول من خلال الكمبيوتر أو الجوال أو الكمبيوتر اللوحي

    ردحذف

sumer